أخبار عالمية

الجيش الأمريكى: مقتل 700 من عناصر داعش المشتبه بهم فى 2022




قال مسئولون أمريكيون، إن القوات الأمريكية، إلى جانب القوات المحلية فى سوريا والعراق، قد قتلت حوالى 700 من المشتبه فى كونهم أعضاء بتنظيم داعش فى 2022، فيما وصفته صحيفة واشنطن بوست بأنه يسلط الضوء على حملة مكافحة الإرهاب القوية، والتى استمرت سرا لخمس سنوات بعدما دمر التحالف الدولى الذى تقوده الولايات المتحدة خلافة داعش المزعومة.


 


وقالت القيادة المركزية الأمريكية فى بيان، إن القوات الأمريكية أجرت 108 عمليات مشتركة فى العام الماضى ضد عملاء داعش فى سوريا، و191 عملية إضافية فى العراق، مشيرة إلى أن القوات الأمريكية أجرت 14 مهمة بنفسها وداخل سوريا فقط. وتم اعتقال نحو 400 مشتبه به.


 


وقال الميجور جنرال مات ماكفارلان، قائد الفريق المشرف على هذه العمليات، إن القدرة الظاهرة والموثوقة والثابتة للقوات العراقية والسورية الشريكة لإجراء عمليات من جانب واحد لأسر وقتل قادة داعش سمحت لهم بمواصلة الضغط لمستمر على شبكة داعش.


 


وفى العام الماضى، وبعد الانسحاب الأمريكى الفوضى من أفغانستان،  أعلن الرئيس بايدن فى الأمم المتحدة أن الولايات المتحدة لم تعد تحارب حروب الماضى. لكن فى العراق وسوريا، يبقى البنتاجون على وحدات مكونة من 2500 و 900 من القوات على التوالى، والتى لا تزال تتعرض لهجمات العدو.


 


وفى مقال رأى نشره بايدن بصحيفة واشنطن بوست فى يوليو الماضى، قال إن الشرق الأوسط أصبح أكثر أمنا واستقرارا عما كان عليه عندما تولت إدارته الحكم فى يناير 2021، متحدثا عن قتل زعيم تنظيم القاعدة أبو إبراهيم الهاشيمى القريشى فى فبراير الماضى.


 


 وفى البيان، قال الجنرال مايكل إيل كوريلا، القائد الأمريكى فى الشرق الأوسط، إن الجيش الأمريكى يدير الحملة بثلاث طرق: ملاحقة قادة التنظيم  من خلال العمليات بالاشتراك مع القوات المحلية،  ومواصلة احتجاز أعضاء داعش فى المنطقة ومحالة منع تطرف الأطفال.


 


 

المسك. مسك الحدث من أوله, الأخبار لحظة بلحظة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى