أخبار عالمية

الناتو: مهمة الحلف الدفاعية واجب لكل قادته وضباطه باختلاف جنسياتهم




اختتمت بمقر حلف شمال الأطلنطي “ناتو” في بروكسيل أعمال برنامج اللقاء التعارفي لقادة الوحدات العسكرية الجدد التابعة للحلف من كافة دوله الأعضاء وذلك في إطار برامج الشئون النفسية لقيادة قوات الحلف والتي جعلت من اللقاء مناسبة سنوية في نهاية كل عام للضباط الجدد الملتحقين بوحدات الحلف و تشكيلاته.




وبحسب بيان الحلف بدأت أعمال برنامج اللقاء التعارفي في الفترة من السابع وحتى الثامن عشر من الشهر الجاري وتم اليوم تكريم القادة الجدد في حفل حضره يانس ستولينبيرج الأمين العام للحلف ومسئوليه المدنيين والعسكريين، وقد أقيمت فعاليات البرنامج التي تضمنت محاضرات للتعريف بمهام الحلف وأهدافه وقواعد العمل العسكري لمنتسبيه بإشراف من إدارة التعاون الدفاعي التي يقودها الكلونيل جوان مارتينيز اسبيرازا المدير العام للإدارة.




وأشار البيان إلى أن الكلونيل جوان أكد في حفل اكتمال الدورة أن رسالة حلف شمال الأطلنطي في تأمين المواطن الأوروبي من التهديدات الأمنية والإرهابية تعد هدفا مشتركا وساميا تتوحد عليه كافة قيادات الجيوش الأوروبية من أعضاء الحلف بغض النظر عن جنسياتهم وأن البرنامج يستهدف دمج الفكري العسكري للقادة المنضمين إلى تشكيلات الحلف المقاتلة في مفاهيم محددة تسمو فوق الانتماءات لهذا البلد أو ذاك و بغض النظر عن خلفياتهم العسكرية المتنوعة في بلدانهم الأصلية.

المسك. مسك الحدث من أوله, الأخبار لحظة بلحظة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى