أخبار عالمية

الهند تحقق في بلاغ كاذب عن التخطيط لتفجير قنابل أثناء الاحتفالات بالعام الجديد في مومباي




وأوضحت الشرطة الهندية – في بيان اليوم – أن غرفة المراقبة تلقت اتصال هاتفي من شخص زعم أنه يدعى “أزهر حسين” من ولاية أوتار براديش، وأن لديه أسلحة وقنابل وأدوات تفجير.


وذكرت أنه تم على الفور تشكيل فريق من شرطة مركز “ازاد ميدان”؛ للتحقق من مدى صحة هذا البلاغ، وتمكنت من إلقاء القبض على الشخص الذي اتصل بغرفة المراقبة، لكن تبين أن هذا البلاغ، كاذب؛ حيث كشفت التحقيقات أن الاسم الحقيقي للشخص المتصل بغرفة المراقبة هو “ناريندرا كافلي”، وأنه شخص “سكير”، أراد أن ينتقم من شخص آخر يدعى “أزهر” بعد وقوع شجار بينهما منذ بضعة أيام؛ فانتحل شخصيته حيث تحدث باسمه واتصل بغرفة مراقبة الشرطة لتقديم ذلك البلاغ الكاذب؛ للتنفيس عن غضبه منه وتلفيق تهمة له.


وأشارت الشرطة الهندية إلى أن الشخص المتهم معتقل حالياً، وأنها تعتزم إجراء المزيد من التحقيقات الجدية بشأن هذه القضية . 

المسك. مسك الحدث من أوله, الأخبار لحظة بلحظة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى