Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار عاجلة

تحليل بيانات ملاحية للجزيرة يكشف اتجاهات مشجعي مونديال قطر عبر 40 ألف رحلة جوية

المسك- متابعات عاجلة:

أظهر تحليل البيانات الملاحية نشاط نحو 40 ألف رحلة مرتبطة بالمطارات القطرية منذ بداية شهر نوفمبر الماضي حتى 20 ديسمبر، وذلك في إطار استعدادات وتنقلات المشجعين والوفود التي حضرت كأس العالم قطر 2022.

وأجرت وكالة سند للرصد والتحقق الإخباري في شبكة الجزيرة، تحليلا للبيانات التي عمدت على رصدها منذ مطلع نوفمبر حتى بعد يومين على نهائي مونديال قطر، بالتعاون مع موقع “رادار بوكس” المتخصص بالطيران، وذلك لمعرفة اتجاهات المشجعين والدول، وكيف أصبحت قطر وجهة عالمية في الحدث الرياضي الاستثنائي والذي تستضيفه دولة عربية.

تظهر البيانات ارتفاع حركة الطيران خلال فترة كأس العالم بنسبه ٣٠٪ خلال بعض الايام من متوسط الرحلات عام ٢٠١٩ قبل فيروس كورونا وانخفاض حركة الملاحة الجوية وبينت ارتباط قطر برحلات جوية مع قرابة 120 دولة بما يمثل 61% من دول العالم ، وشاركت في الرحلات إليها أكثر من 250 شركة طيران و 3700 طائرة.

خريطة دول العالم التي ارتبطت برحلات مع قطر خلال فترة كأس العالم

ووصل متوسط الرحلات اليومية مطلع شهر نوفمبر إلى نحو 300 رحلة إلى الدوحة وارتفع المعدل بعد اليوم التاسع من الشهر نفسه، ليبلغ أرقاما قياسية طوال فترة كأس العالم حتى وصل إلى ذروته يوم 19 ديسمبر عقب مباراة نهائي المونديال بين الأرجنتين وفرنسا، وتجاوز إجمالي الرحلات التي أقلعت من قطر وهبطت فيها إلى 1000 رحلة في هذا اليوم فقط.

وتوصل التحليل إلى أن أعداد كبيرة من المشجعين تواجدوا طوال مباريات كأس العالم، استنادا للبيانات التي أوضحت زيادة رحلات الإقلاع من الدوحة بالمقارنة مع القادمة إليها يوم 19 ديسمبر.

مقارنة بين الرحلات اليومية التي هبطت في قطر وأقلعت منها موضح بها بعض الأحداث الهامة خلال كأس العالم
مقارنة بين الرحلات اليومية التي هبطت في قطر وأقلعت منها موضح بها بعض الأحداث الهامة خلال كأس العالم

وارتفعت الرحلات بشكل كبير وسجلت أرقاما قياسية بالتزامن مع مباريات السعودية وتونس أيام 22 و26 و30 نوفمبر، كما حققت زيادة إضافية يوم 13 ديسمبر بالتزامن مع مباريات نصف النهائي ووصلت ذروتها إلى يومي 18 و19 ديسمبر بالنهائي واليوم التالي له، كما هو موضح بالصور أعلاه.

المدن والدول التي تصدرت الرحلات إلى قطر

تصدرت دولة الإمارات العربية المتحدة قائمة الدول التي خرجت منها رحلات إلى قطر بإجمالي يزيد عن 2500 رحلة من 18 نوفمبر حتى 19 ديسمبر كما وصلت ذروة في نهائي المونديال واليوم التالي له بعدد يتراوح بين 159 – 166 رحلة.

وتأتي المملكة العربية السعودية في المرتبة الثانية بما يزيد عن 1200 رحلة خلال نفس الفترة، وحصل ارتفاع بمعدلات الرحلات بدءا من يوم 20 نوفمبر ووصل إلى ذروته في 22 بعدد 80 رحلة في توقيتات مباراة السعودية والأرجنتين، وشهد زيادة أكبر يوم 26 من الشهر نفسه بعدد 64 رحلة وزيادة إضافية بمعدل 77 رحلة خلال مباريات السعودية ضد بولندا والمكسيك بنهاية الشهر.

وتزامن تصاعد معدلات الرحلات الجوية من السعودية إلى قطر مع وصول أعداد كبيرة اختارت السفر البري في الدخول للدوحة عبر منفذ سلوى الذي شهد توسعة كبيرة في أغسطس الماضي لاستيعاب تدفق المشجعين.

المعدل اليومي للرحلات التي أقلعت من السعودية إلى قطر
المعدل اليومي للرحلات التي أقلعت من السعودية إلى قطر

ولم يقتصر الحضور الجماهيري الكثيف على مباريات السعودية فحسب، فقد أظهرت البيانات الملاحية تصاعد في أعداد الرحلات خلال مباريات تونس ضد أستراليا وفرنسا والدنمارك في أواخر نوفمبر.

وكانت الهند في المرتبة الثالثة بما يزيد عن 1100 رحلة بمتوسط يومي لم يشكل فارق كبير عن فترات ما قبل كأس العالم، وهو ما يشير إلى أن تلك الرحلات كانت متعلقة بحركة العمالة الهندية في قطر بشكل أكبر من تعلقها بكأس العالم.

وتلي الهند دول أخرى بينها، الولايات المتحدة الأمريكية، المملكة المتحدة، الكويت، باكستان، عمان، ألمانيا، إسبانيا، العراق.

الدول التي سجلت أكثر الرحلات بينها وبين قطر
الدول التي سجلت أكثر الرحلات بينها وبين قطر

وتصدرت بعض المدن قائمة الرحلات إلى قطر من بينها إسطنبول، دبي، الرياض، الكويت، أبو ظبي، جدة، مسقط.

شركات الطيران والرحلات الخاصة

وكشف تحليل “سند” للبيانات الملاحية تصدر الخطوط الجوية القطرية قائمة رحلات شركات بنسبة 61% وتليها “فلاي دبي” بنسبة 6% والخطوط الجوية الهندية بنحو 3.5% في الفترة بين 18 نوفمبر و20 ديسمبر.

 نسب الرحلات التي قامت بها كل شركات الطيران
نسب الرحلات التي قامت بها كل شركات الطيران

وحول نوع الطائرات، فقد تصدرت الطائرة من طراز Airbus A320 القادرة على حمل نحو 144 راكب أكبر عدد الرحلات من وإلى قطر خلال تلك الفترة بإجمالي يزيد عن 3800 رحلة، حيث تمتلك الخطوط الجوية القطرية 29 طائرة من نفس الطراز.

وتأتي الطائرة من طراز Boeing 777-300ER في المرتبة الثانية بإجمالي يزيد عن 3400 رحلة ويتراوح عدد مقاعد الطائرات من نفس الطراز التابعة للخطوط القطرية بين 345 و412، وتمتلك القطرية منها 52 طائرة في أكبر عدد تمتلكه الشركة من الطراز نفسه.

وأظهرت البيانات قائمة رحلات لطائرات خاصة وصلت إلى قطر بإجمالي عدد 2700 رحلة، وتتبع لشركات مختصة بتأجير الطائرة وجزء منها يعود لحكومات وأفراد.

واستحوذت شركة VistaJet Malta المتخصصة في إيجار الطائرات الخاصة على قرابة 20% من إجمالي الرحلات حيث تتراوح ساعة الطيران عبرها وحسب النوع من 1300 – 8000 دولار أمريكي بحسب موقع الشركة، وتليها القطرية لطائرات رجال الأعمال Qatar Executive) بنسبة 13.4 %.

ورصدت التحليل عدد من الطائرات التي قدمت من الجزائر والسنغال والسعودية وجيبوتي وليبيا وتركيا كما ظهرت طائرة رجل الأعمال الأمريكي إيلون ماسك: N628TS)) والملياردير الأميركي بيل غيتس بيل جيتس (N887WM).

توافد عربي واهتمام إيراني

تظهر عدد الرحلات الاهتمام الإيراني بكأس العالم، بالتزامن مع الاتفاقية التي وقعها الجانب القطري مع نظيره في طهران بشأن استضافة مشجعي المونديال، وتسهيل التأشيرات خلال شهري نوفمبر وديسمبر.

وبحسب عدد الرحلات، فإن الاهتمام انصب بشكل كبير على مباراة إيران ضد ويلز يوم 25 نوفمبر،  ثم المباراة الأخيرة ضد أمريكا في نهاية دور المجموعات.

الرحلات بين قطر وايران وأبرز الأحداث
الرحلات بين قطر وايران وأبرز الأحداث

كما رحلت النسبة الأكبر من المشجعين يوم 30 نوفمبر بعد مشاهدة المباراة و خروج المنتخب الإيراني، مما نتج عنه ارتفاع ملحوظ في عدد الرحلات من قطر إلى إيران، وصلت إلى 18 رحلة في ذلك اليوم، حيث تراوح العدد قبل وبعد هذا اليوم من 4 إلى 10 رحلات فقط.

على الصعيد العربي، أظهرت البيانات الجماهير القادمة من الكويت – والتي تستخدم بشكل مكثف في أنظمة الترانزيت للمسافرين العرب- جاءت بنسبة كبيرة يوم الافتتاح 20 نوفمبر.

ورحلت الجماهير العربية بنسبة أكبر أيام 24 و26 نوفمبر عقب مباريات ( المغرب، قطر، والسعودية) في الجولة الأولى والثانية من المجموعات،  كما زادت في يوم 10 ديسمبر بعد مباراة المغرب أمام البرتغال في ربع نهائي المونديال.

ويُظهر عدد الرحلات اهتمام الجماهير القادمة من عمان بدور المجموعات، حيث كانت كثافة الرحلات في الفترة بين 21 نوفمبر وحتى 2 ديسمبر بشكل ملحوظ مع انخفاض قبل وبعد هذا الدور.

كما أظهرت البيانات زيادة تدريجية في اهتمام مشجعي المغرب، حتى مباراة نصف النهائي الذي بلغ عدد الرحلات إلى قطر،  22 رحلة يوم 13 ديسمبر، في جسر جوي لنقل مشجعي الأسود إلى المباراة، وعادت معظم الجماهير يوم 15 من نفس الشهر بعد الهزيمة أمام فرنسا.

الرحلات بين قطر والمغرب خلال نوفمبر وديسمبر مع أبرز الأحداث
الرحلات بين قطر والمغرب خلال نوفمبر وديسمبر مع أبرز الأحداث

فشل المقاطعة الأوروبية

دحضت بيانات الرحلات الحملات الأوروبية التي زعمت مقاطعة الجماهير لمونديال قطر، إذا أظهر عدد الرحلات من دول أوروبية مختلفة، بقاء الجماهير حتى نهاية المنافسات في ديسمبر.

وتظهر الرحلات أن  حضور المشجعين القادمين من المملكة المتحدة وصلت إلى أرقامها القصوى يوم الإفتتاح 20 نوفمبر ويوم 16 ديسمبر قبل مباريات النهائي وتحديد المركزين الثالث والرابع.

فيما حققت رحلات العودة أعداد قياسية بـ22 رحلة يوم 30 نوفمبر، عقب مباراة (إنجلترا – ويلز)،  ويوم 9 ديسمبر(أثناء مباريات ربع النهائي)، ولكن ذروة عودة المشجعين إلى لندن كانت يوم 19 ديسمبر بعدد 36 رحلة وهو عدد رحلات غير مسبوق.

وزاد اهتمام  مشجعي كرواتيا  بمباريات منتخبهم في نصف النهائي والمركز الثالث عن باقي المباريات كما زادت الرحلات القادمة من النرويج وماليزيا في مباريات نصف النهائي، إلى جانب ارتفاع رحلات المجر إلى أربع رحلات يوم 13 ديسمبر من متوسط رحلة يوميًا.

وتظهر البيانات أيضا زيادة في اهتمام المشجعين بمباريات النهائي ونصف النهائي في أكثر من عشر دول، حيث زادت الرحلات القادمة قبل مباراة النهائي من هونج كونغ وأيرلندا والأردن (أحد وجهات نظام الترانزيت)، كما بدأت الزيادة في مشجعي روسيا من يوم 8 ديسمبر قبل مباريات ربع النهائي ووصلت ذروتها يوم 17 قبل مباراة النهائي.

وفي إيطاليا وسويسرا، كانت زيادة الرحلات القادمة بالتزامن مباريات نصف النهائي والنهائي، بينما كانت الزيادة الملحوظة في رحلات العودة من قطر يوم 19 ديسمبر عقب انتهاء كأس العالم.

واهتم مشجعو منتخب فرنسا أيضا بمباراة النهائي و لكن عاد رقم قياسي من الرحلات إلى فرنسا ( 22 رحلة) يوم 19 مما يدل على كثافة الحضور الفرنسي طوال وقت المونديال على الرغم من دعوات المقاطعة أيضًا.

بينما وصلت ذروة الرحلات القادمة من ألمانيا يوم 16 ديسمبر بـ14 رحلة، في الوقت الذي كانت فيه رحلات الخروج من قطر إلى ألمانيا بتاريخ 16 و 20 ديسمبر أي أن عدد من الجماهير الألمان أيضا بقيت في قطر حتى نهاية المونديال على الرغم من الخروج المبكر لمنتخب بلادهم.

وتظهر البيانات أيضًا أن الرحلات القادمة من إسبانيا (إحدى أهم وجهات نظام الترانزيت لجماهير أمريكا الجنوبية)، وصلت ذروتها يوم 19 نوفمبر قبل الإفتتاح بيوم واحد، بينما كان العدد الأبرز في رحلات العودة من قطر يوم 19 ديسمبر عقب إنتهاء كأس العالم، حيث بلغ 16 رحلة.

ولم يتغير الوضع في تركيا، والتي كانت تستخدم بكثافة في نظم الترانزيت إلى قطر، حيث تظهر البيانات أن رحيل المشجعين عن طريق إسطنبول كانت كثافته يوم 19 ديسمبر بعد نهاية المونديال.

في المقابل، أظهرت البيانات أن عدد الرحلات القادمة من إسرائيل هو عدد ضعيف للغاية، بلغ 7 رحلات في نوفمبر و9 رحلات حتى 20 ديسمبر بإجمالي 16 رحلة، بينما كانت رحلات العودة للعدد من المشجعين بارزة في يومي 15 ديسمبر و19 من نفس الشهر عقب المباراة النهائية.

أرقام قياسية

وأكدت اللجنة العليا للمشاريع والإرث أن عدد الحضور الجماهيري لمباريات مونديال قطر 2022 قارب على 3.4 مليون مشجع بمتوسط حضور المباراة الواحدة تجاوز 53 ألف شخص بطاقة استيعابية إجمالية وصلت إلى 96%.

واستقبلت قطر أكثر من مليون و400 ألف زائر من أنحاء العالم خلال المونديال، وصرحت هيئة “قطر للسياحة” أن الدوحة استقبلت أكثر من 600 ألف زائر دولي في أول أسبوعين من انطلاق بطولة كأس العالم مطلع نوفمبر، وتصدرت السعودية بنسبة 24% تليها الهند بنسبة 16% والولايات المتحدة الأمريكية 13%، وحلت الأرجنتين ومصر وإيران وفرنسا والكويت ضمن قائمة أكبر 10 دول جاء منها الزوار.



المسك. مسك الحدث من أوله, الأخبار لحظة بلحظة

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعي ليصلكم الحدث في وقته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى