تقنية وتكنولوجيا

فرنسا تفرض غرامة ضخمة على شركة مايكروسوفت 60 مليون يورو.. اعرف السبب



لجأت فرنسا لفرض غرامة على شركة مايكروسوفت الأمريكية، قدرها 60 مليون يورو  وهى ما تعادل حوالى 63.93 مليون دولار، وذلك بسبب انتهاك مايكروسوفت قواعد الدولة بشأن سياسة استخدام ملفات تعريف الارتباط Cookies.


 

فرنسا تفرض غرامة على مايكروسوفت


 


ومن ناحيتها، أوضحت اللجنة الوطنية الفرنسية للتكنولوجيا والحريات (CNIL) ، في بيان لها، أن محرّك بحث Microsoft Bing لم ينشئ نظامًا يسمح للمستخدمين برفض ملفات تعريف الارتباط بالسهولة ذاتها التي يتم بها قبولها، وفقا لموقع فوربس الشرق الأوسط.


 


وأجرت اللجنة تحقيقات، وتوصلت على خلفيتها، أنه عندما يزور المستخدم هذا الموقع “bing.com”، ستُحفظ ملفات تعريف الارتباط ضمن جهاز الحاسب من دون أن تطلب الموافقة الأولية من المستخدم.


 


وبناء على ذلك، منحت اللجنة مايكروسوفت، ثلاثة أشهر لتصحيح المشكلة، مع غرامة إضافية محتملة قدرها 60 ألف يورو (63.9 ألف دولار) عن كل يوم تأخير.


 

وأكدت اللجنة الفرنسية أن الغرامة مبررة بشكل جزئى، مشيرة للأرباح التي حققتها الشركة من أرباح الإعلانات الناتجة بشكل غير مباشر عن البيانات التي جُمعت عبر ملفات تعريف الارتباط.


 


وملفات تعريف الارتباط هي عبارة عن ملف بيانات يجري تثبيته على جهاز المستخدم عند زيارته لمواقع ويب، ما يسمح بحفظ معلومات عنه وتتبعه وفهم سلوكه خلال تصفح الإنترنت، وهو ما يساعد في دفع الإعلانات الموجهة خصيصًا لهذا المستخدم.


 


ومن جهتها أوضحت مايكروسوفت، في بيان، بأنها أدخلت تغييرات رئيسية على ممارسات ملفات تعريف الارتباط لديها حتى قبل بدء هذا التحقيق.


 

إيرادات ضخمة


 


ومن جهتها حقّقت شركة مايكروسوفت إيرادات قدرها 50.1 مليار دولار في الربع الثالث من العام الجاري متجاوزة التوقعات، إذ أدى التحول إلى العمل الهجين لزيادة الطلب على خدماتها السحابية، وساعد على تخفيف تأثير الركود في أعمال أجهزة الكمبيوتر الشخصية.


 


نمت إيرادات شركة البرمجيات بنسبة 11% إلى 50.12 مليار دولار للربع المنتهي في 30 سبتمبر، مقارنة مع 45.32 مليار دولار في العام السابق، في حين توقّع المحللون في المتوسط 49.61 مليار دولار، وفقًا لبيانات Refinitiv IBES.

المسك. مسك الحدث من أوله, الأخبار لحظة بلحظة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى