أخبار عالمية

11 امرأة فى الحكومة البرازيلية الجديدة.. ولأول مرة وزيرة للشعوب الأصلية




أعلن لويس إيناسيو لولا دا سيلفا، رئيس البرازيل الجديد بداية من العام الجديد، عن 16 اسمًا جديدًا تكمل حكومته المكونة من 37 وزيراً، والتي ستتألف من 26 رجلاً و11 امرأة، منهم لأول مرة وزيرة للشعوب الأصلية.


وأشارت صحيفة “او جلوبو” البرازيلية إلى أن لويس ايناسيو لولا دا سيلفا عين المدافعة عن البيئة مارينا سيلفا وزيرة للبيئة، وزعيمة السكان الأصليين سونيا جواجاجارا على رأس وزارة غير مسبوقة من الشعوب الأصلية، وبذلك يكون أكمل حكومته قبل ثلاثة أيام من بدء ولايته الرئاسية الثالثة في البرازيل.


وقالت وزيرة البيئية، سيلفا،: “أنا سعيدة لأنه لم يحدث من قبل في تاريخ البرازيل وجود هذا العدد الكبير من الوزيرات، ولم يكن لدينا قط وزيرة للشعوب الأصلية”.


وشغلت مارينا سيلفا، 64 عامًا، هذا المنصب بالفعل خلال فترات ولاية لولا السابقة (2003-2010) ، لكنها انفصلت عن معلمها في عام 2008، واتهمته بعدم دعمها بشكل كافٍ في الدفاع عن منطقة الأمازون.


أما سونيا جواجارا ، 48 عامًا ، والتي أدرجت هذا العام في قائمة مجلة تايم لأكثر 100 شخص نفوذاً في العالم ، كانت من أشد المنتقدين لحكومة البرازيل جايير بولسونارو ، التي قالت إنها تعطى أولوياتها لأجندة تدمير” في غابات الأمازون والشعوب الأصلية.


وتم انتخاب جواجارا كنائب في أكتوبر، وستترأس وزارة الشعوب الأصلية، وهي أول حقيبة في البرازيل مخصصة بالكامل للسكان الأصليين.


كرئيسة للتخطيط، عين لولا السيناتور الوسطي سيمون تيبيت، وهو ما كشف عنه في الانتخابات الرئاسية، حيث احتلت المركز الثالث في الجولة الأولى قبل أن تدعم لولا في الجولة الثانية، بحسب وسائل الإعلام.


 


 

المسك. مسك الحدث من أوله, الأخبار لحظة بلحظة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى